اكتشافات بعد الجواز

صدمات بعد شهر العسل ما بين العادات الكارثية وتغيير الأفكار!

Large

شهر العسل هو أول رحلة حقيقية للعرسان، حلم إنهم يأسسوا حياة جديدة مع بعض بدأ يتحقق بالفعل ودي أول خطوة فيه. لكن بعد شهر العسل اللي كله حب ومغامرات بتبدأ الحياة الحقيقية على أرض الواقع، وهنا بتكون أول بداية للصدمات اللي ممكن يكتشفها كل طرف في التاني.

الصدمات دي ممكن تكون عادات منها الكارثي ومنها العادي واللي مش كارثي، وممكن تكون أفكار أو طباع كانت مش باينة وظهرت خلال الحياة اليومية وقادرة تخلي أي طرف فيهم يبدأ يشوف الموضوع بعين تانية. استنوا بلاش تتخضوا، احنا هنا علشان نقولكم إيه الحاجات اللي ممكن تكتشفوها وإزاي تتعاملوا معاها حتى لو كانت الاكتشافات أو الطباع دي صادمة، كل مشكلة وليها حل.

العادات الكارثية:

قبل الجواز بيكون فيه نقاش على عاداتكم اليومية، بتناموا إزاي؟ بتعملوا إيه أول ما تصحوا؟ بس عادة بتبقى مناقشة رومانسية وبتبقوا مستنيين بفارغ الصبر إنكم تبدأوا تقضوا حياتكم اليومية مع بعض، وللأسف الكلام عن الأمور دي قبل الجواز بيبقى مختلف تماما عن اكتشافات بعد الجواز.

 يعني مثلا، جوزك قالك ملحوظة إنه لما بيكون تعبان قوي بيشخر بس هو ماقالش إنه بيكون تعبان كل يوم! مامتها كانت دايما تقولك بيتكم هيضرب يقلب بس أنت ماكنتش عايز تصدقها، والمشكلة دلوقتي إنك مش لاقي مكان تحط فيه حتى هدومك!

مصروف البيت:

معظم البيوت دلوقتي بتتشارك في مصروف البيت، وده بيبقى متفق عليه قبل الجواز مصحوب بعبارات زي "أنا وانتي واحد" "ما أنا بشتغل زيك، لازم أشارك أنا كمان!" “النص بالنص"، بس للأسف إن الواقع بيكون مختلف، يعني الزوجة ممكن تشوف إن جوزها بيصرف كتير في حاجات ملهاش لازمة في حين إن هو شايفها بخيلة أو العكس.

حماتك:

الحموات، ساعات الأب أوالأم بيحاولوا يسيطروا على حياتكم شويتين وده علشان حاسين إن الطرف التاني أخد ابنهم أو بنتهم منهم. فيه شكل تاني للمشاكل اللي بيكون فيها الأب أو الأم طرف بين الزوجين، مثلاً الزيارات الأسبوعية بتتحول لواجب أسبوعي أوقات بتفضلوا تهربوا منه لكن في النهاية لازم يتعمل. وفيه خناقات تانية مبنية على كلمة "هنروح لمامتك ولا ماما" فيكون الرد "مش هروح علشان آخر مرة اتقال كلام يضايق".

الافتراضات: 

الأمنيات مش كلها بتتحقق، وعلى الرغم من إنها بسيطة جدا، لكنها صعبة التنفيذ. وعلشان كده بنشوفها افتراضات مش أمنيات، يعني مثلا جوزك افترض إنك هتجري بعد ما تخلصي شغلك تحضريله الغداء وبالليل هتستنيه يرجع الفجر من القهوة علشان تطمني عليه. وأنت مراتك افترضت إن المطبخ هيتحول لمكان رومانسي وانتم بتحضروا الأكل مع بعض بعد ما ترجعوا من الشغل، لكن في الحقيقة الافتراضات في الواقع هي مجرد توقعات أو أمنيات.

أنا بقت إحنا:

لما اتنين بيقرروا يتجوزوا بيكون هدفهم إنهم يبنوا حياة واحدة، وهنا صيغة "أنا" بتتحول بشكل تلقائي لصيغة "إحنا"، جمعت بينهم حاجات ومواقف كتيرة مليانة مشاعر، ضحك ومواقف صعبة. من ناحية تانية، خصوصية كل واحد فيكم تقريبا مش بتبقى موجودة وده للأسف ممكن يأثر بشكل سلبي على علاقتكم.

في النهاية لازم تعرفوا إن الأمور دي كلها طبيعية جدا، كل المتجوزين جديد مروا بيها واكتشفوا عادات كارثية في شريك حياتهم. الفكرة إن ساعات العادات دي بتكون تافهة وفيه حاجات غيرها أهم بكتير تستدعي إننا نقف عندها ونخليها تآخد مساحتها في النقاش. وافتكروا إن ده كله كان حلم سعيتوا وتعبتوا علشان تحققوه، ولازم تتعبوا علشان الحلم اللي اتحقق يفضل واقع عايشيين فيه بتكبروه مع بعض وتعيشوا فيه الحياة اللي اتمنتوها.

شهر العسل هو أول رحلة حقيقية للعرسان، حلم إنهم يأسسوا حياة جديدة مع بعض بدأ يتحقق بالفعل ودي أول خطوة فيه. لكن بعد شهر العسل اللي كله حب ومغامرات بتبدأ الحياة الحقيقية على أرض الواقع، وهنا بتكون أول بداية للصدمات اللي ممكن يكتشفها كل طرف في التاني.

الصدمات دي ممكن تكون عادات منها الكارثي ومنها العادي واللي مش كارثي، وممكن تكون أفكار أو طباع كانت مش باينة وظهرت خلال الحياة اليومية وقادرة تخلي أي طرف فيهم يبدأ يشوف الموضوع بعين تانية. استنوا بلاش تتخضوا، احنا هنا علشان نقولكم إيه الحاجات اللي ممكن تكتشفوها وإزاي تتعاملوا معاها حتى لو كانت الاكتشافات أو الطباع دي صادمة، كل مشكلة وليها حل.

العادات الكارثية:

قبل الجواز بيكون فيه نقاش على عاداتكم اليومية، بتناموا إزاي؟ بتعملوا إيه أول ما تصحوا؟ بس عادة بتبقى مناقشة رومانسية وبتبقوا مستنيين بفارغ الصبر إنكم تبدأوا تقضوا حياتكم اليومية مع بعض، وللأسف الكلام عن الأمور دي قبل الجواز بيبقى مختلف تماما عن اكتشافات بعد الجواز.

 يعني مثلا، جوزك قالك ملحوظة إنه لما بيكون تعبان قوي بيشخر بس هو ماقالش إنه بيكون تعبان كل يوم! مامتها كانت دايما تقولك بيتكم هيضرب يقلب بس أنت ماكنتش عايز تصدقها، والمشكلة دلوقتي إنك مش لاقي مكان تحط فيه حتى هدومك!

مصروف البيت:

معظم البيوت دلوقتي بتتشارك في مصروف البيت، وده بيبقى متفق عليه قبل الجواز مصحوب بعبارات زي "أنا وانتي واحد" "ما أنا بشتغل زيك، لازم أشارك أنا كمان!" “النص بالنص"، بس للأسف إن الواقع بيكون مختلف، يعني الزوجة ممكن تشوف إن جوزها بيصرف كتير في حاجات ملهاش لازمة في حين إن هو شايفها بخيلة أو العكس.

حماتك:

الحموات، ساعات الأب أوالأم بيحاولوا يسيطروا على حياتكم شويتين وده علشان حاسين إن الطرف التاني أخد ابنهم أو بنتهم منهم. فيه شكل تاني للمشاكل اللي بيكون فيها الأب أو الأم طرف بين الزوجين، مثلاً الزيارات الأسبوعية بتتحول لواجب أسبوعي أوقات بتفضلوا تهربوا منه لكن في النهاية لازم يتعمل. وفيه خناقات تانية مبنية على كلمة "هنروح لمامتك ولا ماما" فيكون الرد "مش هروح علشان آخر مرة اتقال كلام يضايق".

الافتراضات: 

الأمنيات مش كلها بتتحقق، وعلى الرغم من إنها بسيطة جدا، لكنها صعبة التنفيذ. وعلشان كده بنشوفها افتراضات مش أمنيات، يعني مثلا جوزك افترض إنك هتجري بعد ما تخلصي شغلك تحضريله الغداء وبالليل هتستنيه يرجع الفجر من القهوة علشان تطمني عليه. وأنت مراتك افترضت إن المطبخ هيتحول لمكان رومانسي وانتم بتحضروا الأكل مع بعض بعد ما ترجعوا من الشغل، لكن في الحقيقة الافتراضات في الواقع هي مجرد توقعات أو أمنيات.

أنا بقت إحنا:

لما اتنين بيقرروا يتجوزوا بيكون هدفهم إنهم يبنوا حياة واحدة، وهنا صيغة "أنا" بتتحول بشكل تلقائي لصيغة "إحنا"، جمعت بينهم حاجات ومواقف كتيرة مليانة مشاعر، ضحك ومواقف صعبة. من ناحية تانية، خصوصية كل واحد فيكم تقريبا مش بتبقى موجودة وده للأسف ممكن يأثر بشكل سلبي على علاقتكم.

في النهاية لازم تعرفوا إن الأمور دي كلها طبيعية جدا، كل المتجوزين جديد مروا بيها واكتشفوا عادات كارثية في شريك حياتهم. الفكرة إن ساعات العادات دي بتكون تافهة وفيه حاجات غيرها أهم بكتير تستدعي إننا نقف عندها ونخليها تآخد مساحتها في النقاش. وافتكروا إن ده كله كان حلم سعيتوا وتعبتوا علشان تحققوه، ولازم تتعبوا علشان الحلم اللي اتحقق يفضل واقع عايشيين فيه بتكبروه مع بعض وتعيشوا فيه الحياة اللي اتمنتوها.

الترتيب لفرحك أسهل كتير مع Weds360. لأننا عارفين إيه المهم، تقدر تعتمد علينا في كل تفصيلة.

Tools website

موقع الفرح

ده المكان اللي هتحتفظ فيه بكل الأوقات الحلوة وكل صور الفرح للأبد وتتحكم في كل التفاصيل. وهتقدر تختار تصميمه، وتخلي المعازيم يبعتولك عليه الصور والفيديوهات واللحظات المميزة في فرحك. اختار موقع الفرح
Tools budgeter

تكاليف الفرح

لو محدد الرقم اللي هتصرفه في الفرح، هنساعدك هنا تعرف تستغله صح وترتب التكاليف صح. اتحكم في فلوس فرحك
Tools checklist

جدول المهام

حدد الحاجات اللي وراك، اعمل لنفسك جدول بالمهم منها وبأولوياتك في تنظيم الفرح علشان متنساش حاجة. ابدأ من هنا
Tools guestlist

المعازيم

مين اللي جاي الفرح؟ ومين اللي لازم تأكد عليه؟ ومين اعتذر؟ كلها حاجات هتقدر تنظمها، تتحكم فيها وتبعت دعوات فرح مخصصة لكل مجموعة. ابدأ من هنا
Tools vendors

متخصصين الفرح

اعرف أكتر عن متخصصين الأفراح في كل المجالات وشوف شغلهم واختار الأفضل ليك ولفرحك. ابدأ من هنا
Tools registry

هدايا الفرح

جمع كل هدية نفسك فيها، كل محل بتحبه في مكان واحد، وساعد المعازيم يختاروا هدية الجواز من غير مواقف محرجة أو تكرار للهدايا. ابدأ من هنا
× Logo
Weds360
Mobile App
Install now